لـمـاذا أسجـل؟

- إمكانية إضافة مواقع إلى دليل الكويت.
- إمكانية المشاركة في مسابقات الموقع.
- إمكانية المشاركة في الاستبيانات الدورية في الموقع.
- والتسجيل مجاني

تسجـيل الدخـول

مستخدم جديد

 

12 مليون دولار خسائر حريق مصفاة ميناء عبد الله

22/08/2013

مباشر - أعلنت شركة البترول الوطنية الكويتية السيطرة على حريق اندلع فجر امس في مصفاة ميناء عبدالله نتيجة تسرب للزيت في احد الخطوط التابعة لوحدة تكرير النفط الخام بالمصفاة وقالت ان عمليات تشغيل المصفاة او الشحن والتصدير لم تتاثر.

وقال مدير العلاقات العامة والاعلام المتحدث الرسمي للشركة محمد العجمي لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان الحريق شب عند الساعة الثانية والنصف فجر اليوم ولم يسفر عن وقوع أي اصابات بين العاملين كما لم تتأثر عمليات تشغيل المصفاة او عمليات الشحن والتصدير بالحادث.

واضاف ان ادارة (البترول الوطنية) قامت بتفعيل خطة الاستجابة للطوارئ وسيطرت فرق اطفاء الشركة بمشاركة واسناد فرق الادارة العامة للاطفاء على الحريق واخمدته كليا بحدود الساعة السادسة والنصف صباحا.

ومن جانبه اوضح نائب الرئيس التنفيذي لمصفاة ميناء عبدالله بالوكالة مطلق العازمي ان تسرب الزيت حدث نتيجة شرخ في انبوب بوحدة تكرير النفط رقم 11 ما ادى الى الحريق حيث تم ايقاف الانتاج في المنطقة الموجود بها الانبوب وعزلها.

واعلن العازمي عن تشكيل لجنة لتقييم الخسائر والتحقيق في اسباب الحادث لتفادي تكراره، مؤكدا في ذات الوقت ان عمليات التكرير لم تتوقف لان الخزانات فيها مخزون يكفي لستة ايام عمل دون الحاجة لامدادات غير انه بعد هذه الفترة قد يتم الاستعانة بمصفاة الاحمدي او الشعيبة اذا لم تنتنه اللجنة من تقييم الاضرار خلال اسبوع.

واما عن عمليات التصدير فاكد العازمي انها مستمرة مع بعض الانخفاض التسبي في طاقة الانتاج بالوحدة.

وفي غضون ذلك حصلت «الوطن» على صورة لاحد العمال الاسيويين متاثرا بحروق جراء الحريق الذي قالت مصادر انه شب فجر امس بعد تسرب للزيت تواصل من بعد ظهر امس من مراوح التبريد مشيرا المصدر الى ان الجهود بذلت خلال تلك الفترة لتخفيف الضغط بهدف تقليل التسرب الا ان الحريق وقع عند الثانية والنصف فجرا محدثا انفجارا مدويا في المحطة.

وفيما كان نائب الرئيس التنفيذي بالوكالة مطلق العازمي قال ان مابعد الايام الستة قد يتم الاستعانة باحدى مصفاتي الاحمدي او الشعيبة فقد اوضح مصدر نفطي ان اصلاح الوحده قد يستغرق حوالي شهرين على اقصى تقدير وذلك وفقا لتوافر قطع الغيار في المخازن.

ومبدئيا قدر المصدر الخسائر الناتجه عن هذا الحريق باثني عشر مليون دولار يوميا مبينا ان كل نوبه من نوبات العمل لمدة 8 ساعات ينتج خلالها نفط بقيمة اربعة ملايين دولار تقريبا فتكون خسائر التوقف في شهر واحد 360 مليون دولار.

وكان قد حضر الى موقع الحريق مدير عام الادارة العامة للاطفاء بالانابة العميد خالد المكراد ومدير اطفاء محافظتي حولي والاحمدي العقيد محمد المحميد.

للتعليق: http://mobashernews.net/news/34555

الشخصيات في هذا الخبر


خالد راكان المكراد

مشاركة